منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات تعليمية

تحليل كلمة صِنْوَانٌ من سورة الرعد آية 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تحليل كلمة صِنْوَانٌ من سورة الرعد آية 4

مُساهمة من طرف منتدى شنواى التعليمى في الإثنين 30 ديسمبر 2013, 21:26

نخيل صنوان﴿٤ الرعد﴾ نخلات يجمعها أصل واحد
وَ غَيْرُ صِنْوانٍ﴿٤ الرعد﴾ متفرقات في أصولها
وَ نَخيلٌ صِنْوانٌ﴿٤ الرعد﴾ نخلات يجمعها أصل واحد
صنوان ﴿٤ الرعد﴾ صنوان: نخلتان أو أكثر في أصل واحد، غير صنوان: وحدها.
صنو الصنو: الغصن الخارج عن أصل الشجرة، يقال: هما صنوا نخلة، وفلان صنو أبيه، والتثنيه: صنوان، وجمعه صنوان (قال أبو زيد هاتان نخلتان، صنوان، ونخيل صنوان وأصناء، ويقال للاثنين: قنوان وصنوان، وللجماعة: قنوان وصنوان: اللسان (صنا) ). قال تعالى: ﴿صنوان وغير صنوان﴾ [الرعد/4].
تفسير الجلالين
﴿وفي الأرض قطع﴾ بقاع مختلفة
﴿متجاورات﴾ متلاصقات فمنها طيب وسبخ وقليل الريع وكثيرهُ وهو من دلائل قدرته تعالى
﴿وجنات﴾ بساتين
﴿من أعناب وزرع﴾ بالرفع عطفا على جنات، والجر على أعناب وكذا قوله
﴿ونخيل صنوان﴾ جمع صنو، وهي النخلات يجمعها أصل واحد وتشعب فروعها
﴿وغير صنوان﴾ منفردة
﴿تسقى﴾ بالتاء، أي الجنات وما فيها والياء، أي المذكور
﴿بماء واحد ونفضّل﴾ بالنون والياء
﴿بعضها على بعض في الأكُل﴾ بضم الكاف وسكونها فمن حلو وحامض وهو من دلائل قدرته تعالى
﴿إن في ذلك﴾ المذكور
﴿لآيات لقوم يعقلون﴾ يتدبرون.
تفسير الميسر
وفي الأرض قطع يجاور بعضها بعضًا، منها ما هو طيِّب يُنبتُ ما ينفع الناس، ومنها سَبِخة مِلْحة لا تُنبت شيئًا، وفي الأرض الطيبة بساتين من أعناب، وجعل فيها زروعًا مختلفة ونخيلا مجتمعًا في منبت واحد، وغير مجتمع فيه، كل ذلك في تربة واحدة، ويشرب من ماء واحد، ولكنه يختلف في الثمار والحجم والطعم وغير ذلك، فهذا حلو وهذا حامض، وبعضها أفضل من بعض في الأكل، إن في ذلك لَعلامات لمن كان له قلب يعقل عن الله تعالى أمره ونهيه.
avatar
منتدى شنواى التعليمى
كبار الشخصيات

ذكر عدد المساهمات : 165
نقاط : 2129
تاريخ التسجيل : 30/12/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى