منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات تعليمية

الهلالى يأمر المدارس الفنية بلإلتزام بقبول نسبة حالات الدم لأبنائنا ذوى الإحتياجات الخاصة أسوة بالتعليم العام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الهلالى يأمر المدارس الفنية بلإلتزام بقبول نسبة حالات الدم لأبنائنا ذوى الإحتياجات الخاصة أسوة بالتعليم العام

مُساهمة من طرف ابن النيل في الثلاثاء 23 أغسطس 2016, 10:23

الهلالى يأمر المدارس الفنية بلإلتزام بقبول نسبة  حالات الدم لأبنائنا   ذوى الإحتياجات الخاصة أسوة بالتعليم العام





الهلالي : تشكيل لجنة فنية بكل مديرية لتطبيق نظام الدمج بالتعليم الفنى
مستشار سابق بالتعليم : القرار صدر بشكل غير مدروس بالمرة
حالة من الجدل أصابت أوساط المهتمين بالتعليم بسبب القرار الذي أصدره الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ، والذي حمل رقم (229) بتاريخ 11/8/2016؛ بشأن دمج الطلاب ذوى الإعاقة البسيطة بمدارس التعليم الفنى.
حيث نص القرار على تطبيق نظام الدمج للطلاب ذوى الإعاقة البسيطة بمدارس التعليم الفنى: (الحكومية – الخاصة).
كما نص القرار على تشكيل لجنة فنية بكل مديرية، لتطبيق نظام الدمج بالتعليم الفنى، وتنظيم قبول الطلاب ذوى الإعاقة البسيطة الحاصلين على الشهادة الإعدادية الراغبين في الالتحاق بمدارس التعليم الفنى (الحكومية – الخاصة) برئاسة مدير عام التعليم الفني بالمديرية، وتختص اللجنة بفحص كل حالة، طبقًا لكافة المستندات والتقارير الطبية المعتمدة من الجهات الطبية المختصة، وبالإضافة إلى اقتراح قبول الطلاب في النوعيات المختلفة من التعليم الفنى، واختيار التخصص المناسب لكل حالة تعرض عليها، كما يتم البت في الاستفسارات الخاصة بقبول الطلاب ذوى الإعاقة البسيطة بمدارس التعليم الفنى، واقتراح كل ما يضمن تيسير عملية الدمج بالمدارس، ومتابعة تنفيذ ذلك.
وتضمن القرار أيضَا أن يتم قبول الطلاب ذوى الإعاقة البسيطة فى مدارس التعليم الفنى، وفقَا لما تقرره اللجنة المشكلة.
وتعليقًا على هذا القرار، أكد الدكتور عفت جوهر – مستشار التعليم الفني السابق بوزارة التربية والتعليم ، أنه ليس ضد فكرة دمج ذوي الاعاقة في مدارس التعليم الفني ، لكن المشكلة ان القرار الوزاري المشار اليه وقع في خطأ كبير و هو انه تمت صياغته بكلمات عامة وليست محددة ، وهو ما يوضح ان القرار صدر بشكل غير مدروس بالمرة.
وأوضح "جوهر" في تصريح خاص لموقع "صدى البلد"، أن القرار لم يحدد مثلًا نسب الاعاقة البسيطة التي سيكون مسموح لاصحابها بالالتحاق بالتعليم الفني ، كما ان القرار لم يحدد التخصصات التي سيكون مسموح لهؤلاء الطلاب بالالتحاق بها بمدارس التعليم الفني ، وكذلك لم يحدد القرار المدارس المجهزة التي يمكن ان تستقبل هؤلاء الطلاب بل تركت الامر مفتوحًا وهذا خطأ فادح .
وأشار "جوهر" إلى ان الوزير كان يجب ان يراعي عند اصدار هذا القرار ان يحدد مثلا مدارس بعينها لاستقبال هؤلاء الطلاب ، لتكون تلك المدارس خالية من المعدات التي تشكل خطورة على ذوي الاعاقة.
أما عن التخصصات التي يمكن ان يلتحق بها ذوي الاعاقة البسيطة والتي كان يجب تحديدها في القرار فهي : التعليم التجاري لانه يعتمد فقط على الحاسب الالي العادي ، او تخصص الزخرفة في التعليم الصناعي
وقال "جوهر" : أن هناك بعض المديريات التعليمية ترفض تنفيذ القرار كمديريات القاهرة وكفر الشيخ .
وأكد أن التعليم الفني لا يوجد به معلمين مؤهلين للتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة ، كما أن الوزارة قبل شهر من بدء الدراسة لم تعطي أي دورات للمعلمين للتعامل معهم.
ومن جانبها .. أكدت فاطمة تبارك – رئيس قسم التطوير والجودة بإدارة الحدائق التعليمية ، أنها سعيدة جدا بالقرار الذي اصدره الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم ، لان فئة الطلاب ذوي الاعاقة البسيطة كانوا يحرموا من استكمال تعليمهم بسبب اعاقتهم وانخفاض درجاتهم في الفترات السابقة.
وقالت "تبارك"، إنه يجب ان يتم السماح بإلتحاق هؤلاء الطلاب بمدارس التعليم الفني وفقًا لتقرير طبى ، مشيرةً إلى أن هناك درجات من الاعاقة يمكن جدا ان تدمج بتخصصات التعليم التجاري والزراعي ، وكذلك في تخصصات الزخرفة والملابس بالتعليم الصناعي.
وأشارت "تبارك" إلى ان المشكلة الوحيدة في هذا القرار ان الوزارة لم تفكر في مشكلة تعامل ذوي الاعاقات البسيطة مع المناهج النظرية الحالية التي يشكو الطلاب العاديين من تعقيدها.
ومن جانبه .. أكد حسين ابراهيم – أمين عام نقابة المعلمين المستقلة : أن قرار وزير التعليم لم يحدد نوع الإعاقة التي سيسمح لاصحابها بالالتحاق بمدارس التعليم الفني إن كانت اعاقة ذهنية ام اعاقة جسدية
وأشار "إبراهيم" في تصريح لـ "صدى البلد" ، ان الطلاب ذوي الاعاقة الذهنية من الصعب جدا دمجهم مع الطلاب الاسوياء ، وذلك لانهم يحتاجون الي نوعية معينة من مدربي العملي او مدرسي المواد النظرية اصحاب المهارة والكفاءة العالية ، والاهم من ذلك امتلاك هؤلاء الزملاء لمهارة التعامل مع ابناءنا ذوي الإعاقة الذهنية ، وهو امر لا يتأتي بسهولة ولكن يحتاج الي الحصول على دورات تدريبية مكثفة ومستمرة.
وفيما يخص الإعاقات الجسدية فقد اكد "ابراهيم" ان الفيصل فيه هو نسبة هذه الإعاقة ومكانها في الجسد ، فان كان الطالب يعاني من نسبة ضعف العضلات في احدى القدمين او اليدين فهذا امر ليس فيه اشكالية كبيرة ويمكن التعامل معه ، اما ان كان فاقدا لقدم او ذراع فهناك استحالة لدمجه نظرا لطبيعة نوعية التعليم الصناعي او حتى الزراعي والفندقي
وأوضح "إبراهيم" ان مدارس التعليم الفني اساسا تفتقر الي اهم العناصر الضرورية لاتمام عملية تدريب الطلاب على الحرف المختلفة ، فلا توجد صيانة دورية للماكينات ولا استحداث للمعدات ولا امكانيات مادية لشراء خامات التعليم ، بالاضافة الي باقي مشاكل التعليم المصري من عدم توافر وسائل تكنولوجية حديثة وتهالك البنية التحتية ، واختفاء تام لأبسط شروط وظروف التعليم الجيد ، من فصل دراسي حديث يواكب العصر ، وتخت محترمة لجلوس الطلاب ، وشبابيك للتهوية في الصيف وزجاجها سليم لحمايتهم من البرد القارص في الشتاء.

________________________________________________

 

avatar
ابن النيل
عضو متألق
عضو متألق

عدد المساهمات : 2438
نقاط : 17269
تاريخ التسجيل : 16/06/2011





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى