منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات تعليمية

شوقى ما زلنا ندرس مرتبات المعلمين الجديدة و رسالتى للمعلمين ما تتابعوش كلام الجرائد عن المرتبات كله غير صحيح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شوقى ما زلنا ندرس مرتبات المعلمين الجديدة و رسالتى للمعلمين ما تتابعوش كلام الجرائد عن المرتبات كله غير صحيح

مُساهمة من طرف أبو بطة الشقية في السبت 07 أكتوبر 2017, 16:48

شوقى ما زلنا ندرس مرتبات المعلمين الجديدة و رسالتى للمعلمين ما تتابعوش كلام الجرائد عن المرتبات كله غير صحيح

وزير التعليم:

أنا أكثر المهتمين بإدخال التكنولوجيا فى التعليم

وضعنا خططا للتعامل مع إرث مشاكل التعليم

2 مليون تلميذ جديد سيلتحقون بالتعليم العام المقبل بالتزامن مع بدء تطبيق النظام الجديد

النظام التعليمى الجديد سينظر إلى المستقبل ويهتم بالفكر الإبداعى



شارك الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، فى فعاليات مؤتمر التعليم الإبداعى "Eduvation"، بجامعة النيل بمدينة السادس من أكتوبر بحضور الدكتور طارق خليل، رئيس جامعة النيل، والدكتور عبد الوهاب الغندور، الأمين العام لصندوق تطوير التعليم التابع لرئاسة مجلس الوزراء، والدكتور حسام البدراوى، رئيس مؤسسة النيل بدراوي، والدكتور صلاح غنيم، مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين، ومحمد رضا، المدير التنفيذي لشركة EduVation، ومجموعة من الخبراء والمهتمين بالعملية التعليمية، وعدد من المعلمين بمختلف المحافظات.



وأعرب الوزير فى بداية كلمته عن سعادته بالمشاركة فى هذا المؤتمر الهام الذى يستهدف الاهتمام بالتعليم والتكنولوجيا والبحث العلمي، مؤكدًا أنه من أكثر المهتمين بإدخال التكنولوجيا فى التعليم.



وأوضح شوقى أن الاهتمام بالتكنولوجيا كان منذ عشرين عامًا، إلا أنها لم تطبق بشكل جيد بعد فى التعليم، مؤكدًا أنه كان ينبغى استغلالها فى العملية التعليمية، وهو ما يتم التفكير فيه اﻵن، وأن هذا الأمر يتطلب الكثير من الجهد من كل المهتمين بالمجال التكنولوجى. 



وقال إن التعليم يعانى من إرث قديم من المشاكل العديدة وإن لدينا خطة مقسمة إلى جزئين، جزء يتعامل مع النظام القائم بكل مشاكله، والجزء الآخر خاص بنظام جديد ينظر إلى المستقبل ويهتم بثقافة التفكير واﻻبتكار ويهتم بتنمية المعلم، مشيرًا إلى أنه جارٍ حاليًا تدريبات الترقى إلى وظائف المعلمين لأكثر من 500 ألف معلم والتى تعد أكبر حركة ترقيات للمعلمين؛ للتدريب على برنامج الترقى "بنك المعرفة- بحوث الفعل"، كما أن هناك تدريبا آخر لـ500 ألف معلم خلال برنامج "المعلمون أولًا".



وأضاف أن الأكاديمية المهنية للمعلمين لديها عمل شاق، وجهد كبير فى مجال تدريب وتنمية المعلمين من الناحية التكنولوجية، وتأهيلهم لما يتوافق مع النظام الجديد.



وأشار شوقى إلى أنه يتم بحث ودراسة الحالة المادية للمعلمين من المعنيين فى الدولة، مشددًا على عدم الالتفات إلى كل ما يقال أو ينشر عن مرتبات المعلمين فى هذا الوقت؛ حيث إنه سيتم الإعلان عنه من خلال الجهات والقنوات الرسمية.



فى سياق آخر، تحدث شوقى عن مشكلة الكثافات فى المدارس، وتزايد أعداد الطلاب كل عام، مشيرًا إلى أن العام الدراسى المقبل يلتحق به 2 مليون تلميذ جديد فى النظام الجديد، وهذا يتطلب زيادة فى عدد المعلمين، خاصة فى مرحلة رياض الأطفال.



وأكد أن الوزارة تحرص على التعاون مع المجتمع المدنى، والمؤسسات الدولية المعنية لتوظيف جميع الجهود المبذولة؛ لتطوير ورفع كفاءة وتحسين جودة العملية التربوية؛ تنفيذًا لخطتها الاستراتيجية للتعليم قبل الجامعى. 



وقال الوزير إن خطط الوزارة بها قدر كبير من الاعتماد على بنك المعرفة الذى يعد من أكبر المكتبات الرقمية فى العالم، وقد تم ربطه هذا العام بمناهج الصف الأول الثانوى، وإن الوزارة بصدد التعاون مع دولة ألمانيا، لإضافة عدد من الناشرين كجزء من محتوى بنك المعرفة.



من جهة أخرى، شدد شوقى على أن الوزارة تولى الاهتمام بتحقيق تعليم عال الجودة والتركيز على الشريحة الكبيرة من المجتمع التى لا تجد مكانا يلتحق به أبناؤها للمدارس، كما نعمل على تقليل شريحة المدارس الدولية.



وعن الثانوية العامة، أكد شوقى أنه لا مفر من إلغاء الثانوية العامة، وأن سبتمبر 2018 سيشهد نظاما غير هذا النظام الحالى القائم على التقييم من خلال الامتحان والحفظ والتلقين، مشيرًا إلى أننا نعمل على معالجة جميع المشاكل فى كل الاتجاهات، ونحتاج مشاركة المجتمع فى الفكر الجديد، مؤكدًا أن هناك خطة طموحا أوشكت على الاكتمال لتحقيق الحلم فى سبتمبر 2018.



ووجه وزير التعليم، أصحاب دور النشر والتوزيع للكتب الخارجية بالاهتمام بالكتب التى تعتمد على الفكر، وتهتم بالمادة وليس لفهم الامتحان فقط، مشيرًا إلى أننا نسعى لتطوير الجيل الحالى، والتعاون بين جميع الجهات لتحقيق ذلك، خاصة مع وجود دعم من قبل القيادة السياسية.



جدير بالذكر أن هذا المؤتمر هو المؤتمر الثالث، ويعد من المؤتمرات الرائدة في مجال التعليم والتكنولوجيا، ويتم التعاون فيه بين القطاعين العام والخاص، كما يناقش عددا من المشاكل التعليمية وحلولها لعام 2017، وذلك من خلال ورش عمل، وعرض أكثر من 10 منح دراسية للبكالوريوس والماجيستير والدكتوراة، وأكثر من 80 متحدثا عن التكنولوجيا والتعليم.

طارق شوقى: تطور تعليم الرياضيات العام المقبل ببرنامج إلكترونى فى بنك المعرفة

أكد الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، أن شروط الترقية تقتضى التدريب، مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على تدريب نصف مليون معلم فى بنك المعرفة، وتابع: "الوقت قليل والمعلمين يستحقوا كل جهد ونحتاج منهم جهد أكبر فى الفترة المقبلة وحماس الشباب للتكنولوجيا يحتاج رد فعل من المعلمين والتلاميذ ملمين بالتكنولوجيا ولابد من ملء هذه الفجوة".



وأعلن شوقى، بكلمته خلال مؤتمر Eduvation، الذى تشارك فيه وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، وذلك بمقر جامعة المنيل بمدينة السادس من أكتوبر اليوم السبت،  أن الوزارة ستدرب نصف مليون معلم ببرنامج المعلمون أولا، على أن ينهى هذا التدريب لأكثر من مليون معلم خلال 10 شهور فقط.



وتابع وزير التعليم: "نتحدث عن تدريب عنيف وليس ملئ أوراق فقط نحتاج لزيادة عدد المعلمين خاصة فى رياض الأطفال والصعوبة تحويل هذه الأفكار لخطة تدخل فيها هذه الأشياء بطرق متزامنة ونتعاون مع العديد من الدول ومنظمات الأمم المتحدة ولدينا فرصة كبيرة".



واستطرد: "نحاول حاليا لإدخال التكنولوجيا بالتعليم المصرى لكن الطريق ليس ممهد بالورود، فالمهتمين بالتكنولوجيا يجدون العديد من الصعاب فى التطبيق على الأرض، وتحتاج للكثير من العمل".



وواصل وزير التعليم حديثه قائلاً: "الناس تتحدث عن الكثافات والمعلمين والإداريات فى نفس واحد، ولدينا خطة جزأين للتعامل مع النظام القائم بمشاكله وجزء ينظر للمستقبل وأحلامنا وثقافة الابتكار والمجتمع الذى يتعلم ويبتكر وأمامنا الكثير من الأعباء".



التلقين مرتبط بطريقة التعليم الحالية



وأكد الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن التلقين مرتبط بطريقة التعليم الحالية والموقف الحالى أصعب بكثير، وأن آلاف من الأمهات يكتبن ضد فكرة تطوير التعليم القائم على المهارات وليس الحفظ والتلقين، قائلا: "أم كتبت على الفيسبوك: ابنى مبيفهمش ومش عاوزاه يفهم ولا عاوزة مهارات القرن الواحد والعشرين، اعلموا أنه لا مفر من إلغاء الثانوية العامة".



وأشار وزير التعليم، قائلا: "نحاول علاج العديد من المشكلات ولدينا مشكلتين هما تشغيل النظام الحالى، وهناك 22 مليون طالب واحتياجاتهم والمدارس الدولية والخاصة وإرث مشكلات المعلمين والكتب والكثافات والجهاز الإدارى لا يسيطر على كل هذا كله".



وأكد الدكتور طارق شوقى، أن هناك خطة طموحة قاربت على الاكتمال فى سبتمبر 2018، قائلا: وضعنا هذا السيف على رقبتنا وملتزمون به "هنقفل المحبس محدش هيخل فى هذا النظام كفاية تدمير للشباب وهناك سكة أخرى تؤدى للإبداع، جيل محظوظ اللى هيدخل حضانة السنة المقبلة ونحتاج صبر بدرجة كبيرة".

ولفت  وزير التربية والتعليم إلى إن هناك ضجيجا كبيرا بموضوع المدارس اليابانية والنيل والتجريبى والمدارس الخاصة والدولية، مضيفا: "فيه دوشة كبيرة فى هذا الموضوع مع العلم أن عدد المدارس الدولية 220 مدرسة والمدارس الخاصة 6 آلاف فقط ومصر فيها 55 ألف مدرسة دول اللى يهمونا مدارس الشقاينين ومش لاقيين مكان لأولادهم".



وأضاف شوقى قائلا: "نحاول ملء الفجوة فى النص بسرعة ونقلل دوشة المدارس الدولية لأنها صغيرة متستاهلش الدوشة دى كلها ونهدف لتطوير المدارس العامة".



وأشار وزير التربية والتعليم، إلى أنه يحاول العمل على إنجاز ما تم التخطيط إليه خلال الفترة المقبلة رغم العقبات الكثيرة التى يجدها فى طريق الوزارة، مطالبا الجميع بالوقوف إلى جانبه والإيمان بالحلم الكبير فى تطوير التعليم.



أكد الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، أن هناك 2 مليون تلميذ من المقرر أن يلتحقوا بالصف الأول الابتدائى العام المقبل، قائلا: "ثقافة الابتكار الهدف الأكبر وبنك المعرفة يتم تطبيقه حاليا فى أولى وتانية ثانوى، وهناك تطور كبير فى تعليم الرياضيات من خلال برنامج إلكترونى ببنك المعرفة خلال العام المقبل".



السفر لـ"فرانكفورت" لإضافة 18 ناشرا



وتابع شوقى، أنه من المقرر أن يسافر خلال الأسبوع المقبل إلى فرانكفورت لإضافة 18 ناشرا على بنك المعرفة المصرى، مطالبا بكتابة الكتب الخاصة بالملخصات وغيرها بطريقة تهدف للتحليل والتعلم وليس توفير طريقة حل الامتحان.



وأشار وزير التعليم إلى "الناس اللى بيكتبوا الكتب عاوزين نغير فكرنا لكتابة كتب تستهدف مهارة التعلم والمادة وليس حل الامتحان حتى لو هتعملوا فلوس من ورا هذا الأمر اجعلوا هدفكم تطوير المعرفة والتحليل، القيادة السياسة تدعمنى وأنا متفائل لغاية هنتكعبل شوية بس أى حاجة تحصل أحسن متحصلش حاجة خالص".  



ووجه وزير التعليم رسالة للمعلمين، قائلا: "المرتبات والحالة المادية موضوع كبير أتمنى متقروش اللى بتنشره الجرائد فى هذه الجزئية، ملناش دعوة بيها، متقروش حاجة إلا لما نعلنها وأى تعديل بمرتبات الأساتذة ستعلن من رئاسة الجمهورية أو الوزارة فقط".



واستكمل شوقى، تحذيره للمعلمين، "متقروش حاجة اسمها مصدر مسئول لو اسمه مش مكتوب متقرهوش"، مؤكدا أن أى تعديل بالمرتبات أو القوانين الحاكمة لذلك ستعلن من خلال الوزارة بشكل رسمى.



وفى سياق متصل، قال الدكتور عبدالوهاب الغندور، أمين عام صندوق تطوير التعليم التابع لمجلس الوزراء، إن الصندوق اخترق منظومة التعليم الفنى والاحتياجات الملحة لمصر فى هذا الإطار مثل التمريض، كاشفا عن بروتوكول مع وزارة الصحة يدخل حيز التنفيذ لتوفير التمريض اللازم للمستشفيات ونموذج تعليمى فى قطاع الغزل والنسيج.



مصر تخسر 26 مليار جنيه فى 2016 بسبب منظومة قيادة السيارات



وأضاف الغندور، كلمته خلال مؤتمر Eduvation، أن الصندوق يعمل على وجود نموذج تعليم فى قيادة السيارات، ومعالجة المنظومة التى تخسر مصر بسببها 26 مليار جنيه سنويا، قائلا: "نفعل نموذج تعليمى جديد فى القيادة، ويجب أن نسرع بإنشاء الجامعة التكنولوجية التى تعمل كمظلة لهذه النماذج التعليمية ونقدر على استصدار القرار الجمهورى فى 6 أشهر لكن يحتاج الأمر إلى التوافقية".



وقال "الغندور"، إن الصندوق يعمل على إنشاء المجمعات التكنولوجية المتكاملة والمدارس المصرية المتخصصة والجامعة المصرية اليابانية والجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى، من خلال شركاء تعليم أجانب يعملون على تطوير المناهج وتدريب المعلمين وإعادة تطوير البنية التحتية، على أن يتخارج الشريك التعليمى الأجنبى بعد تأهيل الكوادر المصرية بكفاءة وهذا يندرج تحت بند الاستدامة الإدارية.



وأوضح، نظام عمل المجمعات التكنولوجية المتكاملة من خلال تحويل مدرسة 3 سنوات بعد الإعدادية، قائلا: "نحولها لمجمع يحصل الطالب به على درجة البكالوريوس فى التكنولوجيا معتمد من المجلس الأعلى للجامعات، ونحتاجها لأن كل الدول الصناعية الكبرى فيها هذه الدرجة العلمية، وهناك مكون أساسى فى المجمع لمركز التدريب المهنى الذى يدر ربح يغطى جزء من مصروفات التشغيل الثانوية للمجمع".



وكشف الغندور، أن الصندوق أنشأ مجمع أسيوط التكنولوجى مع الحكومة الألمانية من خلال اتفاقية تبادل الديون، التى تتم من خلال إقامة مشروع تنموى فى مصر بهذا الدين الذى كان من المفترض أن يرجع لألمانيا فتضعه الحكومة الألمانية بالبنك المركزى للإنفاق على مشروع تنموى فى مصر، مؤكدا أن هذا المشروع خصص له 20 مليون يورور من الحكومة الألمانية.
avatar
أبو بطة الشقية
عضو متألق
عضو متألق

ذكر عدد المساهمات : 3437
نقاط : 15411
تاريخ التسجيل : 26/05/2013
الموقع : بلاد الله الواسعة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى