الإسماعيلى يحرم الزمالك من المركز الثانى و يهزمه بثلاثة أهداف

حقق فريق الإسماعيلى أغلى ثلاث نقاط له هذا الموسم بالفوز على الزمالك بثلاثة أهداف مقابل هدف، فى المباراة التى جرت بينهما باستاد الإسماعيلية، ضمن فعاليات الأسبوع الثلاثين للدورى.






تقدم الإسماعيلى فى الدقيقة 15 عن طريق محمود متولى، بينما تعادل النيجيرى معروف يوسف للزمالك فى الدقيقة 30، وأضاف كريم بامبو الهدف الثانى للدراويش فى الدقيقة 59، وفى الدقيقة 86 يحرز إبراهيم حسن الهدف الثالث للإسماعيلى.






بهذه النتيجة يرتفع رصيد الإسماعيلى إلى 59 نقطة فى المركز الثانى للدورى، بينما تجمد رصيد الزمالك عند 54 نقطة.






بدأت المباراة بفترة جس نبض بين الفريقين، واستطاع لاعبو الإسماعيلى السيطرة على منطقة المناورات وسدد حسنى عبد ربه كرة قوية خارج المرمى فى الدقائق الأولى، فى الوقت الذى نشط فيه ثلاثى الزمالك محمد عنتر وأحمد مدبولى ومحمد الشامى، وفى الدقيقة 15 نجح محمود متولى فى إحراز هدف التقدم للفريق الأبيض.






نشط الزمالك عقب الهدف، وفى الدقيقة 20 جاءت أخطر فرصة للزمالك عندما قام باسم مرسى مهاجم الفريق بتهيئة الكرة من داخل الست ياردة لزميله أحمد مدبولى الذى سددها ضعيفة خارج المرمى، بعدها ضغط المارد الأبيض بكل خطوطه فى الوقت الذى انكمش فيه لاعبو الإسماعيلى للخلف للحفاظ على الهدف، ونشط أحمد مدبولى ومحمد عنتر من جديد، حتى نجح معروف يوسف فى إحراز هدف التعادل فى الدقيقة 30.






استمر ضغط الزمالك فى الـ15 دقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول وتألق أحمد مدبولى ومحمد عنتر فى صناعة الهجمات لباسم مرسى الذى مثل خطورة حقيقية على مدافعى الإسماعيلى ، فى المقابل لم تسنح أى فرص حقيقية للدراويش بعدما أحكم الثنائى الدفاعى للزمالك حمدى الونش ومحمد عبد الغنى قبضتهم على شكرى نجيب وإبراهيم حسن وإسلام عبد النعيم.






وفى الدقيقة 42 نشط لاعبو الإسماعيلى وتتاح لهم فرصتين خطيرتين أمام مرمى أحمد الشناوى حارس الزمالك فشل لاعبوه فى إنهائها بشكل جيد لينتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابى بهدف لمثله.






وبدأ الإسماعيلى المباراة بتشكيل مكون من من: محمد عواد فى حراسة المرمى، باهر المحمدى وريتشارد بافور ومحمود متولى وبهاء مجدى فى خط الدفاع، محمد فتحى وحسنى عبد ربه وعماد حمدى وإسلام عبد النعيم فى خط الوسط، إبراهيم حسن وشكرى نجيب فى خط الهجوم.






بينما خاض الزمالك اللقاء بتشكيل مكون من: أحمد الشناوى فى حراسة المرمى، حازم إمام ومحمود حمدى الونش ومحمد عبد الغنى ومعروف يوسف فى خط الدفاع، طارق حامد ومحمود عبد العزيز وأحمد مدبولى ومحمد الشامى ومحمد عنتر فى خط الوسط، وباسم مرسى فى خط الهجوم.






بدأ الشوط الثانى بهدوء نسبى بين الفريقين، ولكن سرعان ما استثمرها لاعبو الإسماعيلى لصالحهم وشنوا العديد من الهجمات القوية على أحمد الشناوى حارس الزمالك، وبالفعل انفرد إبراهيم حسن بالشناوى فى الدقيقة 53 يسددها خارج المرمى، وفى الدقيقة 58 أطلق إبراهيم حسن كرة قوية يتصدى لها أحمد الشناوى.






سيطر لاعبو الإسماعيلي على مجريات الربع ساعة الثانية من الشوط الثانى، وأضاع إبراهيم حسن بعض الفرص السهلة حتى جاءت الدقيقة 69 لتعلن عن هدف التقدم للإسماعيلى عن طريق البديل كريم بامبو، الذى وضع الكرة بسهولة فى مرمى أحمد الشناوى من كرة عرضية استلمها داخل منطقة الجزاء.






وفى الربع ساعة الأخيرة من اللقاء انفتح الخط الخلفى للزمالك تماما وسيطر لاعبو الإسماعيلى بفضل نجم اللقاء حسنى عبد ربه وإبراهيم حسن وكريم بامبو، وشن لاعبو الدراويش العديد من الفرص على مرمى أحمد الشناوى، فى المقابل لم تسنح إلا فرصة وحيدة للزمالك فى الدقيقة 85 عن طريق باسم مرسى الذى سدد كرة برأسه قوية تصدى لها محمد عواد حارس الإسماعيلى، ترتد بانفراد تام لإبراهيم حسن من الجبهة اليمنى ليطلق صاروخا يسكن شباك الزمالك معلنا عن الهدف الثالث لفريقه، ليحقق الإسماعيلى أغلى ثلاث نقاط له فى الموسم.