منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات تعليمية

دكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني في حوار جريء "صحفي":2019 التعليم الفنى سبشهد ثورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني في حوار جريء "صحفي":2019 التعليم الفنى سبشهد ثورة

مُساهمة من طرف عادل عبد الله في الأربعاء 02 يناير 2019, 19:10

دكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني في حوار جريء "صحفي":2019 التعليم الفنى سبشهد ثورة و ينافس التعليم العام وسيسرع المواطنين لإلحاق ابنائهم  به لأنهم سيوفر خريج مطلوب فى سوق العمل


الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني في حوار جريء "صحفي":2019 عام ثورة تطوير التعليم الفني
الرئيس السيسي مهتم بتطوير المنظومة ..وكلفنا بانشاء هيئة لاعتماد جودة البرامج باكاديمية المعلمين
خلال ١٠ سنوات سيكون لدينا خريج منافس في اسواق العمل المحلية والاقليمية
نواجه تحديات كثيرة ونسعي لتطوير وجذب الطلبة المتفوقين لتغيير نظرة المجتمع لخريجي التعليم
افتتاح مدرسة الضبعة النووية كأول مدرسة فنية متخصصة في مجال الطاقة النووية بالشرق الاوسط
واجهنا مشكلة عدم اجادة القراءة والكتابة لدي طلاب التعليم الفني بشجاعة ...والاصلاح ممكن اذا خلصت النوايا
نتعاون مع التعليم العالي لانشاء الجامعات التكنولوجية ...و مشروع القانون يناقش بمجلس النواب
مخرجات التعليم التجاري الحالية غير مرضية..وخريجيه يعانون من البطالة ..ونسعي لتغيير مسمي التعليم التجاري
مدارس التكنولوجية التطبيقية خطوة مهمة لإصلاح التعليم الفني
استكمالا للملف الذي بدأته الاخبار المسائي ..ومع بداية عام ٢٠١٩ تطلق وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ثورة تطوير جديدة في نظام التعليم الفني خلال عام 2019 "عام التعليم"الذي اطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسي، ليعتمد بشكل أساسي على تخريج طلابا يجيدون المهارات الحقيقية التي يحتاجها سوق العمل في الوقت الراهن ، ويحظون بفرص تدريبية عملية داخل المصانع للتأكد من اكتساب كافة الجدارات والمهارات المطلوبة.
وفي حوار صحفي جريء مع الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني ، كشف تفاصيل هذا النظام الجديد المقرر تطبيقه بالتعليم الفني خلال عام 2019 الذي قرر الرئيس أن يكون عاما للتعليم..مؤكدا ان نظام التعليم الفني الجديد سيعتمد على تحديث المناهج لتصبح بنظام الجدارات والمهارات، لافتا إلى أن هناك مجهودات كبيرة تسير في هذا الاتجاه بالفعل منذ فترة، وستكون معظم برامج التعليم الفني الجديدة جاهزة بنهاية العام الحالي.
واكد د.مجاهد أن النظام الجديد سيركز على الجودة، لافتًا إلى أنه سيتم استحداث هيئة لاعتماد جودة برامج التعليم الفني، ستكون بمثابة الميزان الذي يقيم الوضع..موضحا أن هذه الهيئة هي التي ستصلح حال التعليم الفني في مصر، لأنها ستكون جهة محايدة لا تتبع الوزارة ولكنها تتبع رئاسة مجلس الوزراء، لتقيم جميع التجارب القائمة في التعليم الفني، وتقول ما إذا كانت مستواها يتناسب مع ما يطبق في الدول المتقدمة أم لا.
اسئلة كثيرة وجهنا بها نائب وزيرالتعليم لشؤن التعليم الفني عن الوضع الحالي للتعليم الفني وخطة الوزارة لتطويره في الحوار التالي :
** في البداية ..ما رايك حول اطلاق الرئيس عام ٢٠١٩ للتعليم الفني؟
في الحقيقة ان الرئيس خلال فترة رئاسته الحالية يولى بناء الانسان المصري الاولوية ، ولن يتم بناء الانسان المصرى الا من خلال الاهتمام بكلا من التعليم والصحة ، ورؤية الرئيس في ان يكون عام 2019 عاما للتعليم هو اشارة لتوحيد جهوده الدولة نحو دعم التعليم بشكل عام واطلاق مشروع التعليم الجديد Education 2.0 ، والتعليم الفني بشكل خاص وهو مؤشر قوي لاهتمام الدولة بأن التعليم الفني هو بمثابة القاطرة للتنمية الاقتصادية للدولة ، وسيتم ذلك من خلال اطلاق مشروع قومي لتطوير التعليم الفني يستهدف خريج تعليم فني يتمتع بالجدارات المهنية التى تتمشى مع كلا من احتياجات سوق العمل ، وتتمشى أيضا مع متطلبات الجودة العالمية .
** ماذا عن خطتك لتطوير التعليم الفني ؟
خطة الدولة لتطوير التعليم الفني تعتمد على عدد من المحاور، وذلك لتحقيق الاهداف التى نصت عليها المادة 20 من الدستور المصري والتي تلزم الدولة بتشجيع وتطوير التعليم الفنى بكافة انواعه ليصبح متوافقا مع كلا من متطلبات سوق العمل ومعايير الجودة العالمية، وهوما اتضح من خلال توصيات السيد الرئيس خلال المؤتمر السادس للشباب بجامعة القاهرة من خلال التوصية بأنشاء هيئة مستقلة لجودة برامج التعليم الفني وكذلك التوصية بأنشاء اكاديمية لتدريب وتأهيل معلمي ومدققي التعليم الفني، طبقا لمعايير الجودة العالمية.
و قد اتخذت الوزارة اجراءات تطوير منظومة التعليم الفني من خلال عدد من المبادرات كالتالي: تحويل المناهج الدراسة من كونها قائمة على المحتوى الدراسى لتصبح قائمة على اكساب الطلاب للجدارات المهنية والثقافية والحياتية التي تلائم متطلبات الصناعة ، والتوسع في نظام التعليم والتدريب المزدوج حيث ان خريجة لديهم فرص افضل في الالتحاق بسوق العمل ، والتوسع في مدارس التكنولوجيا التطبيقية بالشراكة بين الوزارة والقطاع الخاص، والتى تعد تطويرا لنظام التعليم والتدريب المزدوج عن طريق انشاء نظم داخلية للجودة بهذه المدارس بما يؤدى الى الاعتماد الدولى لخرجيها ، والتوسع فى التخصصات الحديثة مثل تخصص اللوجستيات والطاقة الجديدة والمتجددة وطاقة الرياح وأيضا الحرص علي اكساب الطلاب مهارات القرن ال21 من خلال ريادة الأعمال والابتكار والتوجيه والارشاد الوظيفي .
**وما اهم بنود النظام الجديد فى التعليم الفنى؟
البنود تتمثل في تطبيق نظام المناهج المبنية على نظام الجدارات وتحسين النظرة المجتمعية للتعليم الفني من خلال تقديم نماذج تعليم فني متميزة توفر لطلابها شهادات دولية معتمدة و التوسع في التعليم والتدريب المزدوج ووضع الضوابط والمعايير لضمان جودته
اضافة لربط التعليم الفني باحتياجات سوق العمل من خلال نظام موحد لمعلومات سوق العمل LMIS..و التوسع في مشاريع رأس المال داخل مؤسسات التعليم الفني مما يساعد المدارس على تنمية مواردها الذاتية وتوفير فرص تدريبية للطلاب
** وماذا عن تكليفات الرئيس لأنشاء هيئة لاعتماد جودة برامج التعليم الفني؟
يجرى العمل حاليا على تنفيذ توصيات السيد رئيس الجمهورية خلال المؤتمر السادس للشباب والتي تنص على انشاء هيئة قومية لضمان جودة برامج التعليم الفني وفقا للمعايير الدولية كخطوة أولى نحو التحول لنظام التعليم الفني المطور الجديد Technical Education 2.0، وفي ضوء ذلك تم اتخاذ العديد من الخطوات والبرامج التنفيذية كالتالي اولا:وضع خطة انشاء الهيئة القومية لاعتماد برامج التعليم الفني بالتعاون مع جميع الاطراف المعنية من خبراء مصريين وخبراء الجهات الدولية الداعمة للتعليم الفنى ورجال الصناعة..ثانيا عقد اتفاقية استراتيجية مع حكومة جمهورية ألمانيا الاتحادية لتقديم الدعم الفنى والمالى من أجل انشاء هيئة اعتماد جودة برامج التعليم الفنى، وانشاء وحدة داخل وزارة التربية والتعليم للعمل على تأهيل ومساعدة مدارس التعليم الفني للتقدم للاعتماد ..وثالثا البدء فى تدريب عدد 1000 من معلمي التعليم الفني لأعداد القوي البشرية اللازمة لعملية تأهيل مدارس التعليم الفنى للاعتماد وفقا لمنظومة الاعتماد الجديدة
**ماهي اهم التحديات والمشاكل التي رصدتموها في التعليم الفني؟
اهم التحديات هو تطوير مدارس التعليم الفني لتوائم مع متطلبات الجودة العالمية من حيث البنية التحتية والتكنولوجية، وضرورة جعل التعليم الفنى مرغوبا من قبل الطلاب المتفوقين فى المرحلة الاعدادية، ومن أهم المشكلات التي تؤثر سلبا على كافة أوجه التطوير بالتعليم الفني هو النظرة المجتمعية السلبية عن طلاب وخريجي التعليم الفني مما يدفع الطلاب المتميزين لتفادى الالتحاق به.
**كيف يتم حل تلك المشاكل؟
حل المشاكل يتم على عدد من المحاور وبحيث يتم الوصول لمنظومة تعليم فني متميزة ولكن هناك بعض المشكلات تحتاج الي تضافر جهود الدولة لحلها مثل تطوير المدارس، حيث يجب توفير التمويل اللازم لهذا التطوير، كما يجب أيضا مشاركة الاعلام بشكل كافي لاظهار النماذج المتميزة بين خريجى التعليم الفنى لتحسين الصورة الذهنية والنظرة المجتمعية له.
** كيف ستواجه مشكلة عدم إتقان طلاب التعليم الفنى القراءة والكتابة فى النظام الجديد؟
تم مواجهة هذه الظاهرة بشجاعة خلال العام الدراسى الحالى بعقد امتحان قبلى فى المهارات الاساسية مثل اللغة العربية واللغة الانجليزية والحساب والحاسب الالى للطلاب الجدد الملتحقين بالصف الدراسى الاول بمدارس التعليم الفنى خلال الاسبوع الاول من الدراسة لقياس حجم الظاهرة ومدى انتشارها فى المحافظات المختلفة ، وتم اتخاذ اجراء بتخصيص بعض الحصص الدراسية لدعم مهارات الطلاب فى هذه المهارات , وقد تفاوت حجم هذه الظاهرة بين المحافظات المختلفة ، وقد تم اجراء امتحان بعدى فى الاسبوع العاشر من الدراسة ، وأثبتت النتائج تحسن كبير جدا فى مستوى اجادة الطلاب للمهارات الاساسية لجميع المحافظات ، وستستمر الوزارة فى اجراء هذا التدخل العلاجى ، والدرس المستفاد من هذه التجربة هو أن الاصلاح ممكن اذا خلصت النوايا ، وأود أن اتوجه بالشكر لجميع معلمى المدارس الفنية الذين ساهموا فى انجاح مبادرة دعم المهارات الاساسية للطلاب الجدد
** ألا ترى أن انتهاء المطاف بطلاب التعليم الفنى بعد ثلاث سنوات بالدبلوم فقط يكون عائقاً أمام إبداعهم؟
وجود مسار تعليمي كامل ومتاح لطلاب التعليم الفني هو حق طبيعي لهم كما ان العالم حاليا يتجه لتوفير فرص التعلم مدي الحياة ولتوفير ذلك هناك تعاون متميز مع وزارة التعليم العالي لانشاء الجامعات التكنولوجية والتي تعتبر أحد اهم مسارات التعليم الفني العالي وحاليا يتم مناقشة مشروع قانون انشاء الجامعات التكنولوجية بمجلس النواب.
** وماذا عن المنح المقدمة لدعم تطوير التعليم الفني.. وماهي الدول المانحة ..وكم تبلغ قيمة تلك المنح ؟
يوجد شراكة بين جمهورية مصر العربية والاتحاد الاوروبي متمثلة فى برنامج دعم واصلاح التعليم الفنى والتدريب المهنى TVET-Egypt وهذا المشروع يدعم التعليم الفنى في عدة مجالات وانشطة منها على سبيل المثال تطوير المناهج والتعليم الفندقي والمشاركة في تدعيم البنية التحتية والتكنولوجية للمدارس ودعم نشاط ريادة الاعمال والابتكار والتوجيه والارشاد الوظيفي والتوظيف ومعلومات سوق العمل.
وايضا يوجد شراكة بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الامريكية من خلال مشروع تطوير القوى العاملة وتعزيز المهارات WISE وهو أحد المشاريع الممولة من قبل الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ويعمل على عدة محاور من شأنها الارتقاء بمنظومة التعليم الفني وسوق العمل المصري التي تعود بالأثر على المجتمع والاقتصاد المصري، ويشمل المشروع ثلاث مكونات هي: رفع مستوى التعليم الفني لتلبية احتياجات سوق العمل في المحافظات , وتطوير أداء وحدات تيسير الانتقال الى سوق العمل على المستوى المدرسي والمحلي والمركزي , والتعاون في إدراج مناهج جديدة تشمل ريادة الاعمال والابتكار واللوجستيات والطاقة الجديدة والمتجددة قائمة على الجدارات الفنية , وايضا التعاون في انشاء نظام لضمان الجودة .
كما أن هناك شراكة أخرى مع جمهورية ألمانيا الاتحادية من خلال مشروع دعم التشغيل GIZ ويعمل المشروع على بعض المكونات منها مكون معلومات سوق العمل اللامركزية وبرامج سوق العمل النشطة ويستهدف المكون مأسسة وتنمية قدرات المراصد الإقليمية لسوق العمل تحت مظلة وحدة تنسيق العمل على المستوى القومي . كما تشمل برامج التعاون مع ألمانيا مكون اخر وهو مكون خدمات الانتقال الى سوق العمل ويهدف الى اضفاء الطابع المؤسسي على الخدمات الاستشارية والمعلوماتية في التوجيه والارشاد الوظيفي ، وخدمات التوظيف لخريجي مدارس التعليم الفني والتدريب المهني للشباب العاطل عن العمل من خلال التوجيه والارشاد الوظيفي وخدمات التوظيف وتعليم ريادة الاعمال، وهناك مكون اخر يختص بتحسين صورة التعليم الفني ويهدف الى تنظيم مسابقات المهارات لطلاب مدارس التعليم الفني لزيادة الجودة في هذه المدارس وايضا برنامج مشروع تحسين التعليم والتدريب المزدوج المصري لتحسين جودته والتوسع الكمي وزيادة اعداد الطلاب الملتحقين به وتصميم وتقديم تدريبات لموظفي المدرسة ومدربي الشركات .
** هل هناك شروط تمليها الدول المانحة على وزارة التعليم بشأن تطوير التعليم الفني مقابل تلك المنح؟
هدف هذه المشاريع هو تطوير التعليم الفني وتحسين النظرة المجتمعية له والنهوض بمستوى التعليم داخل المدارس الفنية ولا نستطيع ان نقول ان هناك شروط بل هي اتفاقيات وبروتوكولات الغرض منها التعاون الدولي و تنفيذ رؤية الدولية المصرية في تطوير التعليم الفني ، كما أن المساعدات التى تقدمها الدول الصديقة لمصر فى مجال التعليم الفنى تهدف فى النهاية الى توفير الفنيين المهرة والمؤهلين من الشباب المصرى ، حتى يساعد على جذب الاستثمارات الاجنبية الى مصر، وعدم هروب الاستثمارات المصرية الى خارج البلاد .
** وماذا عن شكل تعاونكم مع الاتحاد الاوروبي لتطوير التعليم الفني في مصر؟
مما لا شك فيه أن الاتحاد الاوربي شريك قوي يدعم الدولة في شتى المجالات وليس في مجال التعليم فقط ولكن بالنسبة للشراكة معهم فهم من اهم الشركاء الداعمين لنا في مجال التعليم الفني من خلال مشروع TVET-Egypt.
** وما الخطوات العملية لتطوير مناهج التعليم الفنى لتناسب سوق العمل والتكنولوجيا الحديثة خاصة المتعلقة بالطاقة المتجددة والمدرسة النووية والمدارس النوعية ؟
تم تطوير منهج برنامج دراسي متكامل لدبلوم الثلاث سنوات لمهنة فني لوجستيات وتم إنشاء التخصص فى عدد من المدارس وايضا انشاء تخصص للطاقة الشمسية في بنبان والرمادي بمحافظة اسوان ومحافظة البحر الاحمر وتطوير المناهج وفقا لمفهوم الجدارات المهنية المرجعية وانشاء عدد 3 مدارس للتكنولوجيا التطبيقية وهذه التخصصات تلبي حاجة السوق من المهن التي تتلائم مع المرحلة الراهنة وهي مناهج ترتبط بالتكنولوجيا الحديثة وسوق العمل. كما تم افتتاح مدرسة الضبعة النووية كأول مدرسة فنية متخصصة في مجال الطاقة النووية بالشرق الاوسط.
** متى كانت آخر عملية تطوير لمناهج التعليم الفنى؟..وما اليات تطويرها لتواكب سوق العمل ؟ ..وهل ستفتح تخصصات جديدة؟
عملية تطوير للمناهج هي عملية دورية ولكن التخصصات هي التي لم يتم مراجعتها منذ زمن بعيد ..وعن الاليات هناك تطوير بشكل كبير في اليات العمل وفتح التخصصات الجديدة بشكل مستمر في كل ما هو جديد وكل ما هو مرتبط بالتكنولوجيا الحديثة واهم تطور يحدث في تطوير المناهج حاليا هو تحويل جميع مناهج التعليم لمناهج مبنية على اكساب الخريج للجدارات بدلا من المناهج الحالية المبنية علي المحتوي.
** وماذا عن تطوير اساليب الامتحانات بالتعليم الفني. هل سيتم اللجوء لنظام البوكليت في الامتحانات الفنية علي غرار امتحانات الثانوية العامة ؟
المناهج الجديدة المبنية على الجدارات تستلزم تغيير منظومة التقييم و اساليب التقييم لتناسب المناهج الجديدة و يتم حاليا تنفيذ دراسة لتحديد الاسلوب الامثل للامتحانات لتقييم المهارات و المعارف و السلوكيات المرتبطة بالجدارات كما انه سيكون هناك لجان ممتحنين مستقلة بمشاركة الصناعة وسوق العمل في تقييم خريجي التعليم الفني. وهذه المنظومة ستختلف عن منظومة تقييم الثانوية العامة لاختلاف طبيعة المناهج وأسلوب تقييم الجدارات المهنية.
** متى يكون لدينا خريج قادر على المنافسة فى سوق العمل؟
خريج التعليم الفني سوف يكون قادر على المنافسة من خلال المناهج المطورة وتحسين جودة التعليم والمهارات والاتجاه نحو تعلم طالب التعليم الفني اللغات وخلال العشر سنوات المقبلة سوف يكون لدينا خريج تعليم فنى ينافس في أسواق العمل المحلية والاقليمية.
** متي تتغير نظرة المجتمع لخريجى التعليم الفنى؟
بالفعل هناك اقبال كبير على التعليم الفني داخل مدارس التعليم الفني مثل مدرسة الضبعة واللوجستيات ومدارس التكنولوجيا التطبيقية لأنها توفر فرص عمل وبالفعل تتحسن الصورة والنظرة المجتمعية لخريجي التعليم الفني ومدارس التعليم الفني لما فيها من تطور.. و لكن نحتاج لتضافر الجهود و خاصة من الاعلام لإظهار التطوير الحالي بالتعليم الفني و دعم طلاب التعليم الفني لإكسابهم الثقة امام المجتمع فهم لديهم العديد من النجاحات و هناك طلاب متفوقون و متميزون.
** نعاني من ظاهرة هروب طلاب الاعدادية من التعليم الفني للتعليم العام ..فكيف نجذبهم للالتحاق بهم ؟
تحدثت عن ذلك من قبل وهناك اقبال كبير حاليا خصوصا على مدارس التكنولوجيا التطبيقية والتخصصات المستحدثة والمدارس التى توفر فرص عمل للخريجين، وسيتحسن الوضع بعد انشاء الهيئة الجديدة لاعتماد جودة برامج التعليم الفنى واعتماد المدارس والبرامج تباعا وكذا انشاء أكاديمية معلمى التعليم الفنى قريبا .
** هل تري ان تطبيق الثانوية التراكمية واعتبار شهادة الثانوية العامة شهادة منتهية سيكون سببا في تهافت الطلاب للالتحاق بالتعليم الفني ؟
لا يمكن التوقع حاليا ولكن نحن نسعى لتطوير التعليم الفني ليصبح تعليم جاذب ويستقطب المتفوقين في المرحلة الإعدادية للالتحاق به و ذلك بهدف تخريج كوادر متفوقة و متميزة لسوق العمل
** كم عدد طلاب التعليم الفنى الذين يلتحقون بالجامعة؟
لا يوجد لدينا احصائيات كاملة عن عدد طلاب التعليم الفني الملتحقين بالكليات، هؤلاء الخريجين أصبحوا تابعين لوزارة التعليم العالي ويقوم مكتب التنسيق بتسكينهم وفقا لمجموع تخرجهم ولكن هناك نسبة 10 % من اعداد الطلاب بالجامعات مخصصة لخريجي التعليم الفني
** هل هناك زيادة فى عدد المقبولين خلال السنوات القادمة؟
من الطبيعي زيادة اعداد المتقدمين في السنوات المقبلة خاصة بعد انشاء 8 جامعات تكنولوجية جديدة
** ما مدى دعم رجال الصناعة لإنشاء مدارس بالشراكة مع الوزارة؟
في الحقيقة هناك تعاون ملحوظ بين عدد من رجال الاعمال والوزارة في مجال انشاء مدارس التعليم الفني وكان اخرها احد مدارس التكنولوجيا التطبيقية مع احد اكبر المجموعات الصناعية والتي قام السيد الرئيس بافتتاحها و كذلك هناك تعاون بين اتحاد الصناعات و الوزارة للاتفاق علي احتياجات سوق العمل ولكن مازلنا نطمح في زيادة التعاون مع رجال الاعمال لدعم منظومة تطوير التعليم الفني بشكل متميز و توفير مشاركة اكبر لرجال الاعمال.
** لماذا اختفت المدارس المنتجة والطالب المنتج؟
لم تختفي مدارس التعليم الفني المنتجة وعلى العكس فأرباح مشروع رأس المال في تزايد مستمر عاما بعد عام وتستهدف الوزارة تذليل جميع العقبات وتشجيع المدارس لزيادة انتاجها وتنوع المنتجات التي تخدم المجتمع المحلي المحيط بالمدرسة وهناك العديد من المدارس المتميزة ومنها مدرسة الزقازيق الزراعية والتي زارها رئيس مجلس الوزراء مؤخرا واشاد بمستواها وانتاجها من منتجات الالبان.
اما بالنسبة للطلاب فمشروع راس المال هو أحد الفرص التدريبية للطلاب حيث يشارك الطلاب في الانتاج ويقومون بتنفيذ العملية الانتاجية والتدريبية مقابل اجر رمزي يساعد في التنمية الاقتصادية للطلاب ويساعدهم على بناء شخصيتهم فيقوم بعض بتنفيذ مشروعات صغيرة بناء على ما تعلموه بمشروع المدرسة.
** يتردد أن التعليم التجارى سيتم إلغاؤه. فما حقيقة ذلك؟
لا يخفي على أحد ان مخرجات التعليم التجاري الحالية غير مرضية، ويعاني بعض خرجيه من نسبة بطالة عالية وهو ما يدفعنا لتطويره بشكل شامل وليس الغاؤه فتطويره يحتاج لإعادة النظر في التخصصات فما كان مناسب منذ عشر سنوات غير مناسب حاليا نتيجة التطور التكنولوجي الهائل في مجال العمل الاداري والمكتبي فتوجه الوزارة لإعادة هيكلة منظومة التعليم التجاري بشكل كامل ليكون لدينا خريجين يتوافقون مع متطلبات سوق العمل..وقد نحتاج لإضافة تخصصات جديدة او تغير مسمي التعليم التجاري لتحسين نظرة المجتمع لخرجيه.
** ما خطة الوزارة للتوسع فى انشاء المجمعات التكنولوجية؟
مشروع المجمعات التكنولوجية هو أحد مشروعات صندوق تطوير التعليم التابع لمجلس الوزراء وهناك بروتوكول تعاون بين الصندوق والوزارة في مجال انشاء المجمعات التكنولوجية والتوسع فيها.
** هل تري ان مدارس التكنولوجية التطبيقية خطوة مهمة لإصلاح التعليم الفني ..ولماذا؟
بالتأكيد مدارس التكنولوجيا التطبيقية هي أحد نماذج تطوير التعليم الفني و التي تهدف لربط التعليم الفني بالصناعة و ضمان جودة التعليم من خلال شريك دولي متخصص وستكون احد اهم خطوات اصلاح التعليم الفني خلال المرحلة القادمة.
** كم عدد المدارس الفنية الحاصلة علي الجودة..و ماذا عن انشاء هيئة جودة التعليم الفني ..وهل ستكون خطوة لإصلاح المدارس الفنية ؟
عدد المدارس المعتمدة حالياً 37 مدرسة من اجمالى 2500 مدرسة تعليم فني، ولكنه اعتماد مؤسسي لايركز على جودة البرامج واتقان الطلاب للجارات المهنية
وبالتأكيد ان تنفيذ توصية السيد رئيس الجمهورية بأنشاء هيئة لجودة برامج التعليم الفني هي أحد الخطوات الهامة في مجال تحسين عملية التعليم الفني واصلاح المدارس الفنية وهناك مجموعات عمل من عدد من الخبراء المحليين والدوليين لتنفيذ التوصية في أسرع وقت ممكن مع مراعاة تطبيق أفضل المعايير العالمية في مجال جودة برامج التعليم الفني


________________________________________________
دارى رفع مذكرات الترم الثانى2018
avatar
عادل عبد الله
عضو نشيط
عضو نشيط

ذكر عدد المساهمات : 28632
نقاط : 185847
تاريخ التسجيل : 05/04/2010
العمر : 43
الموقع : http://nahdtmesr75.blogspot.com/
يارب احفظ مصر


http://http:/kodwa1.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى