منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات المعلم القدوة التعليمية
منتديات تعليمية

أمهات الطلاب على النت تضع حلا للقضاء على ظاهرة العنف بالمدارس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أمهات الطلاب على النت تضع حلا للقضاء على ظاهرة العنف بالمدارس  Empty أمهات الطلاب على النت تضع حلا للقضاء على ظاهرة العنف بالمدارس

مُساهمة من طرف أبو بطة الشقية في الخميس 24 أكتوبر 2019, 23:40

أمهات الطلاب على النت تضع حلا للقضاء على ظاهرة العنف بالمدارس 
أمهات الطلاب على النت تضع حلا للقضاء على ظاهرة العنف بالمدارس  46610


قال خالد صفوت مؤسس جروب "ثورة أمهات مصر على المناهج التعليمية"، إن العنف في المدارس، أصبح ظاهرة تحولت الى واقع مرعب نعيشه كل يوم.



وأضاف في تصريحات خاصة لـ"كشكول"، في السابق كنا نسمع و نرى وقائع قليلة وعلى فترات متباعدة ورغم عدم تقبلها إلا أنها كانت وقائع بسيطة لا ترتقي لعنف الجريمة وباستمرار الوقت وعلى مر السنوات السابقة بدء العنف يزداد ويأخذ أشكالا مختلفة فأصبح ينتشر وكأنه واقع وصل لدرجة البلطجة والقتل العمد وحمل السلاح الأبيض لأجيال فى مقتبل العمر تصنف حدث لصغر أعمارها.



وأضاف صفوت، أن أحداث العنف المتزايد له أسباب عديدة وكثيرة مسئول عنها المجتمع بالكامل بدأ من الدولة والمجتمع والأسرة مرورا بالمعلم والمدرسة خلل عام يضرب الجميع وتغافل الجميع عن دوره أدى بنا لوجود كوارث عديدة.



وأوضح: لم يعد لدينا استراتيجية عامة فى التربية وكيف تتبع مؤسسات الدولة دورها وافتقر المجتمع أهدافه تجاه الأسر وتفككت اواصل الارشاد والتوعية وغابت الحملات القومية والثقافة العامة تجاه الأسر وغابت المصنفات والرقابة على الأعمال الفنية الغنائية والدرامية.



وأشار مؤسس "ثورة أمهات مصر" إلى أن  الأسر تركت تواجه التربية وحيدة وأصبحت مسؤولية الأسرة فقط لتكن التربية لمن استطاع إليه سبيلا ومن لا يستطيع عن جهل أو لا مبالاة أو عدم إدراك ترك أبنائه للشارع والأعمال الفنية الهابطة يستقى منها انحدار القيم والأخلاق فانعدم البعض منهم أسس التربية.



وتابع لقد وجدنا المدرسة تاهت وسط زخم رهيب حيث أعداد الطلاب والكثافات العالية وازدواجية الثقافات بين الطالب الذي أحسن تربيته والطالب الذى لم يجد للتربية سبيل، غاب وعى المعلم وإدراكه أو حمل بما لا يطيق فغاب دورة فى التربية وانهك المتخصص من الاخصائيين والأغلب غير متخصصين فظهر العنف فى أبشع صورة  فما الحل.



واختتم صفوت حديثة قائلا: إن الحل من وجهة نظري يكمن في الأسباب التى أدت إلى العنف المتزايد اذا تم إزالتها وتم إصلاح مواطن الخلل بها نستطيع أن نجد العلاج السليم فلا نحتاج لإنشاء أو إعادة هيكلة مؤسسات للتربية إنما نحتاج أن نزيل أسباب المرض بمحو الخلل وإصلاحه.
أبو بطة الشقية
أبو بطة الشقية
عضو نشيط
عضو نشيط

ذكر عدد المساهمات : 8952
نقاط : 37776
تاريخ التسجيل : 26/05/2013
الموقع : بلاد الله الواسعة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى